القسيس “بونتوس غونارشون” حياة اللاجئين على مبلغ 61 كرون صعب للغاية

سويدنا-أخبار السويد

قرر القسيس “بونتوس غونارشون” العيش على مبلغ 61 كرون يومي فقط بدل الصيام قبل عيد الفصح الذي يقوم به المسيحيين لمدة أربعين يوما وذلك تعاطفا مع اللاجئين الذين يتقاضون ذاك المبلغ في السويد.

وذكر “بونتوس” إنه لأمر صعب الاعتماد على مبلغ 61 كرون فقط للحياة لأنني غير معتاد على هذه الظروف موضحا أن الأمر لا يتعلق فقط بالطعام بل يجب على المعونة اليومية أن تكفي لسد حاجات اللاجئين من الملابس والأحذية والأدوية إضافة لنفقات الرعاية الصحية والعناية بالأسنان ونشاطات الترفيه أيضا ما يجعل هذه النفقات كبيرا جدا.

وأضاف القسيس أن الفكرة أتته عندما التقى بامرأة في الكنيسة أخبرته أن حجم المعونة المالية لطالبي اللجوء في السويد لا يزال على المستوى نفسه الذي كان عليه منذ 1994.

وأشار “بونتوس” إلى أن الهدف من هذه التجربة هو اظهار الصعوبات التي يعاني منها طالب اللجوء وهو يحاول الاكتفاء بهذا القدر من المعونات التي تقارب 2000 كرون شهريا هذا من جهة ومن جهة أخرى لمحاربة الافكار التي تعتبر ان طالبي اللجوء يصلون الى السويد ويعيشون حياة رخاء ورفاهية.